شبكة يا علي

منتديات نور الحسين

 


    احزاب السرقات صعدت على اكتاف الموجعيات

    شاطر

    النجم الطارق

    المساهمات : 64
    تاريخ التسجيل : 17/04/2010

    احزاب السرقات صعدت على اكتاف الموجعيات

    مُساهمة  النجم الطارق في 2010-04-20, 7:45 pm

    السستاني اوقد الشمعه مرتين فقتلت العباد ومزقت البلاد

    --------------------------------------------------------------------------------
    ماذا قدم السستاني للعراق طيلة 14 عاما
    تتقدس الشخصيات والرموز على مقدار عطائها لشعوبها او للبشريه
    وهذ التقديس يتناسب مع التضحيات كما يتناسب مع الخيانات تناسبا وثيقا
    فمنذ العام 1413ﻫ) هو العام الذي اصبح فيه السيد السستاني زعيم الحوزة الشيعيه في النجف الاشرف والى كتابة هذه السطور لم يقدم السستاني
    للعراقيين سوى بضعة عناوين فارغه لمؤلفات وهميه
    ناهيك عن اختلاق اكاذيب العلم الفلكي ونبوغ السستاني فيه
    اما على الصعيد السياسي فان السستاني جعل من فتاويه الشرارة التي احرقت الاخضر واليابس في العراق وجرت المنطقه الى نزاعات داخليه وفتن طائفيه اولها الفتنة التي حدثت قرب المرقد المقدس لامير المؤمنين عليه السلام بين مليشيات مقتدى والامريكان فالقى السستاني حبلها على غاربها وطفق هاربا الى بريطانيا ولايهمه اقصف المرقد المقدس ام لا المهم نجاته والمضحك في هروبه انه استقل طائره ويدعي ان اجرى عملية القسطرة والمعروف عن صاحب القسطرة لايستطيع ركوب الطائرات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    وقد اعطى للامريكان في هروبه الضوء الاخضر لاكتساح مدينة النجف الاشرف وتطهيرها من مليشيات مقتدى خوفا ان يكون المعمم الثاني بعد مجيد الخوئي يقتله مقتدى
    وبعد ان وضع الدستور لانتخابات هدفها تشريع سرقة ثروات العراق
    سارع السستاني بدعم عصاباته المرتبطه بايران بحجة الانتصار للمذهب وهاكذا اشعل السستاني شمعة الطائفيه التي احرقت الاخضر واليابس واتقدت نار الشمعه لتكون نار الفتنة الطائفيه
    وبعد اربع سنوات نسي السستاني تلك الاهزوجه الشعبيه
    ((قشمرتنه المرجعيه وانتخبنه السرسريه ))
    فعاد وقشمر الناس من جديد وبلعبه وتكتيك ثعلبي ماكر عطل السستاني الحوزة ودعا للانتصار لزيارة الحسين بحجة اذا فازت القوائم العلمانيه
    ستمنع الشيعه من زيارة الحسين عليه السلام
    وهكذا قدم السستاني سيوف البرلمان للسراق والقتله ليقطعوا بها ارزاق واعناق العباد
    فاي خير في السيستاني المجوسي الذي رفض واستنكف ان يحمل الجنسيه العراقيه
    وهكذا اوقد السستاني الشمعه مرتين فقتلت العباد ومزقت البلاد
    منقول

    منقول
    http://www.iraqi.ch/forum/index.php?showtopic=5393

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-10-22, 3:25 am