شبكة يا علي

منتديات نور الحسين

 


    غاندي أم السيستاني أيهما أفضل

    شاطر

    النجم الطارق

    المساهمات : 64
    تاريخ التسجيل : 17/04/2010

    غاندي أم السيستاني أيهما أفضل

    مُساهمة  النجم الطارق في 2010-04-18, 8:00 pm

    ان المناداة بفصل الدين عن السياسية هو القول ضمنا ان الدين غير كامل ولا يغطي جميع مناحي الحياة وهذا امر خطير ومخالف لجوهر الإسلام أسلام الإصلاح والمساواة والعدل ورفض الظلم , فلإسلام يدعوا إلى الإصلاح والإصلاح يبدأ من رأس الهرم لذا لا يمكن إلا ان يتدخل في الامور السياسية , الإسلام يدعو إلى العدل والعدل النافع لجميع الناس هو عدل الحاكم وبخلافه سيتضرر الجميع لذا لابد ان يتدخل الدين ليثبت انه يدعوا الى المساواة وعلية ان يحقق هذا الهدف فلا يعقل ان يتحقق وحده وبدون نشاط , الاسلام يرفض الظلم فما هي الحيلة لمن لا يريد ان يتدخل في السياسة وكيف يرفض ظلم الظالم .هل يذهب للقصاب ويقول له لما ذبحت هذا الثور لينزل عقلة منزل المذبوح , أم يخضع للحديث الوارد ما مضمونة( ان من اعظم الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر )
    ان هذا الامر أي فصل الدين عن السياسة اتى كردة فعل في زمن تسلط الكنسية وممارسة التجبر باسم الدين ذلك الدين المحرف من قبل السيستاني وامثاله, لا الدين الإسلامي فالدين الإسلامي غير محرف والله هو الحافظ لهذا الدين ,
    نعم ان المرتكز عند الرسل والأنبياء والأئمة عليهم السلام هو عدم الفصل بين الدين والسياسة وهذا واضح والتاريخ الاسلامي حافل بالشواهد على ذلك فمهمة الأنبياء والرسل والأئمة والعلماء هي الاصلاح والوقوف بوجه الفساد بكل أصنافه وقد ورد الحديث مطلق وغير مقيد مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ بِيَدِهِ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِلِسَانِهِ فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِقَلْبِهِ، وَذَلِكَ أَضْعَفُ الْإِيمَانِ ) ولا يحق لأحد ان يسقط هذه المهمة عن نفسه او عن غيرة سواء كان الفساد كبيرا او صغيرا من فرد عادي او حاكم سياسي , وهذه المسؤلية تتفاوت من شخص الى اخر حسب المقام والقدرة على التأثير السيستاني ليس مثلي نعم مسؤوليته اعظم لانه يدعي المقام الذي لايناله الا ذو حض عظيم عند الله وصاحب اسرار مع الله تعالى
    بعد هذا نقول هل يوجد فساد اكبر وأكثر من فساد الأحزاب الحاكمة في العراق لا أجد عناء في التدليل على فسادهم وهم من يتحدث عن الفساد والى اي مرحلة وصل وأي مركز حل العراق , مع هذا الوضوح لم نسمع ان السيستاني قد وبخ هؤلاء او احتج على هذا الفساد ومن فعلة بل العكس نجد ان قادة الفساد يحجون إلية ويخرجون ويعقدون المؤتمرات الصحفية في باب بيته ويمدحون انفسهم وبطرق شتى اذكر آية من القران الكريم وكيف ان نبي الله شعيب أمر قومه إن يتركوا الفساد, والعلماء كما ورد هم ورثت الأنبياء
    وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْباً قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَـهٍ غَيْرُهُ قَدْ جَاءتْكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ فَأَوْفُواْ الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ وَلاَ تَبْخَسُواْ النَّاسَ أَشْيَاءهُمْ وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ) الأعراف الاية : 85
    وكم بخسنا الحكام أشيائنا وكم هو الفساد
    وقد صرح قائد الإصلاح ومدرسة الحرية الامام الحسين علية السلام , بما مضمونة ( ما خرجت أشرا ولا بطرا ولا ظالما ولا مفسدا ولكن خرجت لطلب الإصلاح في امة جدي لأمر بالمعروف وأنهى عن المنكر , لاحظ يقول لطلب الإصلاح ’ كيف هذ؟
    من خلال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر , وهل يوجد منكر اكبر من منكر الأحزاب خصوصا الائتلاف اللاوطني اللاعراقي ودولة الفافون للبيع ؟!!!
    بل اكثر من ذلك تجد ان غاندي يقول في كتابة في سبيل الحق او قصة حياتي
    ان من يقولون بان الدين لا شان له بالسياسة لا يعرفون كنه الدين
    لهذا يؤخذ على السيستاني سكوته وغاندي قال الحق والسيستاني لا يطبق ما فرضته الشريعة علية وما فرضه موقعة كونه يوصف المرجع الأعلى والإمام .....الخ .
    فعيب عليك ياسيستاني الى متى تكون العوبة بيد ايران وربعها الى متى تكون العوبة بيد محمد رضا القذرالحقير الكلب الخنزير الى متى تكون العوبة بيد وكلائك المهبونين الى متى الى متى


    منقول
    http://www.iraq7or.net/vz/showthread...897#post108897

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-12-13, 5:37 am